الرئيسية » مجتمع » تقرير يستنكر ظروف عمل المشتغلات في حقوق التوت الإسبانية

تقرير يستنكر ظروف عمل المشتغلات في حقوق التوت الإسبانية

استنكرت الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان في تقرير لها أصدرته الخميس 256 يناير 2012 ظروف العمل التي تعمل فيها العاملات المغربيات بحقول التوت الإسبانية.
ففي تقرير للهيئة المذكورة، تطرق إلى وضعية العاملات المغربيات اللواتي يعملن في حقول التوت بإسبانيا، مشيرا إلى أن القوانين التي تنظم عمل المغربيات في تلك الحقول تؤدي إلى خرق حقوقهن، سيما القانون الذي يشترط على العاملات، ومعظمهن نساء متزوجات ولهن أطفال، العودة إلى بلادهن عند انتهاء الموسم الفلاحي.
وانتقد التقرير الإطار القانوني الذي يؤطر عملهن، مؤكدا أنه قانون “لا يحمي كثيرا” حقوقهن “حيث لا يسمح لهن بتنظيم نقابة عمالية تدافع عن حقوقهن، مما يجعلهن في يد مشغليهن من دون حماية”.

وطالب التقرير السلطات الإسبانية باتخاذ إجراءات قانونية من أجل حماية أكبر لحقوق هذه الفئة من العمال، والسماح لهن بالحصول على وثائق إقامة دائمة، وتمتيعهن بحق التجمع العائلي، وتعديل مضمون التعاقد، فضلا عن تكثيف عمليات التفتيش أثناء عملهن في الحقول لحمايتهن من أي استغلال.

عدد القراء: 8 | قراء اليوم: 1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.