الرئيسية » وطنيات » إطلاق التكوين الاجباري للسائقين المهنيين

إطلاق التكوين الاجباري للسائقين المهنيين

أطلق مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، يوم الاثنين المنصرم بالدار البيضاء، برنامج التكوين المستمر الإجباري لفائدة السائقين الطرقيين الحاصلين على البطاقة المهنية، في إطار شراكة مع وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك وبحضور الشركاء المهنيين والاجتماعيين للقطاع (الإتحاد العام لمقاولات المغرب والجمعيات المهنية والنقابات وشركات النقل الطرقي والبضائع والمسافرين).

ويستهدف البرنامج، وفق معطيات حصلت عليها ” تنغير أون لاين ” من مصدر مسؤول، 140 ألف سائق مهنيا لنقل البضائع والمسافرين في هذا البرنامج في الفترة الممتدة ما بين 2012 و2016، إذ تهم المرحلة الأولى من البرنامج، والتي تمتد من 28 أكتوبر إلى فاتح نوفمبر 2013، مجموعة من 16 سائقا لنقل المسافرين ومجموعتين من 32 سائقا لنقل البضائع. وتصل مدة هذا التكوين 35 ساعة موزعة على 5 أيام لسائقي نقل المسافرين و21 ساعة في مدة 3 أيام لسائقي نقل البضائع.

وسينطلق التكوين، بالإضافة إلى الدار البيضاء، في ثلاث مؤسسات قطاعية أخرى تابعة لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، بكل من أكادير وطنجة وتوريرت ابتداء من 11 نونبر الجاري. قبل تعميمه في يناير 2014 على مواقع أخرى في جميع جهات المملكة بهدف تسهيل ولوج المستفيدين إلى مؤسسات التكوين المهني الأقرب إليهم، حسب المصدر ذاته.

وأوضح مصدر “تنغير أون لاين” أنه سيتم توفير التمويل اللازم لهذا البرنامج من قبل وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك في إطار صندوق الدعم لإصلاح قطاع النقل الطرقي الحضري وما بين المدن. فيما سيلتزم مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، شريك الوزارة، في تطوير الاستراتيجية الوطنية للتكوين في مهن النقل الطرقي والسلامة الطرقية، لدعم الحكومة في هذا المشروع الذي يكتسي أهمية حيوية، من أجل النهوض بقطاع النقل في بلادنا.

وتجدر الإشارة إلى أن مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، قد شرع في التكوين الأساسي والمستمر والتأهيلي في قطاع النقل في سنة 2004، وتكوين سائقي سيارات الأجرة ب شراكة مع ولايات ومقاطعات المملكة سنة 2007 وتنظيم دورات التكوين على السلامة الطرقية لاسترداد نقط رخصة السياقة منذ سنة 2011.

2 تعليقان

  1. SALAM MOMKIN A TA3AROFE 3ALA 3ONWANE AL MOASASA

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.