الرئيسية » مرصد الإنتهاكات » استمرار حصار ومنع النهج الديموقراطي من حقه في التعبير عن مقاطعة الانتخابات

استمرار حصار ومنع النهج الديموقراطي من حقه في التعبير عن مقاطعة الانتخابات

قامت القمعية بمدينة تازة، يوم الأربعاء 02 شتنبر 2015، بمطاردة مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي وحصارهم داخل مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لمنعهم من توزيع نداء مقاطعة الانتخابات المخزنية الجماعية والجهوية.

كما تعرض مناضلو النهج الديمقراطي بمدينة مراكش كذلك للمطاردة لمنعهم من توزيع الدعوة للمقاطعة والتواصل مع المواطنات والمواطنين، وكذلك في مدينة تمارة تمت مصادرة منشورات النهج الديمقراطي الداعية للمقاطعة من طرف “اجهزة القمع المخزني” اثناء توزيعها اليوم 02 شتنبر 2015 بالحي الشعبي “المسيرة 2” . كما تم احتجاز محفظة الكاتب المحلي للنهج الديمقراطي مع استعمال القوة في انتزاع جمع المحجوزات.

ونفس الشيء بمدينة بالدار البيضاء اقدمت القوات الامنية بالانتشار حول ابواب المقر و تطويقه من اجل منع توزيع منشور المقاطعة، والاعتداء على العديد من المناضلين منهم امين الشباري ومطيع المختار، وقد رفعت شعارات تندد بالمنع والحصار وتم دفع المناضلين حتى ابواب المقر حيث استمرت الشعارات المنددة بالحصار والمنع . وقد القى المناضل الحريف عبدالله كلمة في الختام ندد فيها بالحصار “البوليسي” والمنع الممنهج ضد النهج الديموقراطي من منعه للتوزيع مناشير المقاطعة ومنعه من الاعلام المرئي والمسموع ليليه الراضي في كلمة ذكر فيها بالندوة الصحفية التي اقامتها اللجنة الوطنية اليوم والتي تمحورت حول هذا المنع واستمراره في كل ربوع الوطن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.