الرئيسية » مظالم الناس » فشل محاولة طرد الإعلامية عائشة السملايلي من العيون

فشل محاولة طرد الإعلامية عائشة السملايلي من العيون

أصدر والي أمن ولاية العيون يوم الجمعة الفائت قرار ترحيل الإعلامية الصحراوية عائشة السملالي التي تنحدر من سلالة الشيخ أحمد العروسي قسرا من مدينة العيون بعد خمس ساعات قضتها محتجزة في الدائرة الأمنية السابعة وذلك في خرق سافر لجميع المواثيق الدولية.

وجاء قرار الترحيل الذي نفذه رئيس الدائرة الأمنية السابعة في ساعات متأخرة من الليل برفقة عدد من رجال الأمن عقب الوقفة الاحتجاجية التي نفذتها السملالي يوم أمس الجمعة بشارع سمارة على الساعة الخامسة مساءا للمطالبة بحقها المشروع حول حقوق الملكية الفكرية لبرنامج سمعي بصري يحمل عنوان ( الإدارة ) , تم قرصنته من طرف مدير مجموعات إذاعات إم إف إم كمال لحلو بمباركة رئيس مهرجان موازين محمد منير الماجدي.

تم احتجاز الإعلامية عائشة السملالي لمدة خمسة ساعات متواصلة بالدائرة الأمنية السابعة قبل أن يعمدوا إلى محاولة ترحيلها قسرا في ساعات متأخرة من الليل نحو مدينة أكادير نزولا عند تعليمات والي أمن ولاية العيون تحت مبرر توفير الأجواء الملائمة لإنجاح الزيارة الملكية للمدينة سالفة الذكر. تدهور حالتها الصحية حال دون تحقيق ذلك حيث نقلت من منطقة التفتيش شمال المدينة على وجه السرعة بواسطة سيارة إسعاف نحو مستشفى بلمهدي, ليتم التخلي على قرار الترحيل القسري الذي لايستند على أي مشروعية قانونية بعدما تم التطرق لهذا الإجراء التعسفي إعلاميا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.