الرئيسية » المغرب الأن » بعد تفعيل غرامة ممر الراجلين مهنيو تعليم السياقة باليوسفية يستنكرون القرارات الوزارية الأخيرة

بعد تفعيل غرامة ممر الراجلين مهنيو تعليم السياقة باليوسفية يستنكرون القرارات الوزارية الأخيرة

يوسف الإدريسي
استنكر العديد من أرباب ومهنيي قطاع تعليم السياقة باليوسفية القرارات والتدابير القانونية الرامية إلى تحجيم القطاع أكثر من السعي إلى تدبير أزماته الراهنة، بعد أن أعلن محمد بوليف كاتب الدولة لدى وزارة النقل والتجهيز واللوجستيك عن شروط قد تعجل بإفلاس مؤسسات تعليم السياقة.
وفي السياق ذاته، أفاد عزيز حبشي منتدب عن فيدرالية أرباب ومهنيي مؤسسات تعليم السياقة بأن المشكل الكبير المطروح في القرارات الأخيرة التي أصدرتها الوزارة الوصية هو اشتراط 10 مرشحين لكل عربة وتعيين مدرب طيلة 45 يوما من عملية التعليم، وهو الأمر الذي سيعجل بإفلاس المؤسسات، على اعتبار أن هذا العدد لا يمكن أن يغطي الحاجيات المادية لدى المؤسسات، كما قد يتسبب هكذا قرار في تشريد العديد من الأسر والمستخدمين، وفق تعبير المتحدث الذي شدد في الوقت ذاته على أن المؤسسات المهنية بمدينة اليوسفية تشتغل أكثر من 20 ساعة على المستوى النظري ومثلها على المستوى التطبيقي، ولن تنتظر قرار الوزارة بتحديد مدة الاشتغال.
من جهته، عبر محمد الحمامي وهو مهني بالقطاع عن تذمره من هذا القرار خاصة وأن هناك التزاما قبليا مع الزبناء على اجتياز الامتحان في موعد محدد سلفا، فبالرغم من أن المسؤولين المحليين تفهموا الأمر بالتوزيع العادل للطلبات، إلا أن القرار كان صادما للمستخدمين والزبناء على حد سواء.
وكان قرار الوزارة تضمن أيضا اعتماد البرنامج الوطني وتعميم المراقبة ووضع مرجع موحد لتكوين المتدربين والرفع من المسافة الدنيا بين المؤسسات إلى 360 مترا بدل 100 متر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.