الرئيسية » الرئيسية » حكم قضائي ضد طبيبة وممرضة يشعل نار الاحتجاج في صفوف الاطر الصحية بمستشفى الحسن الثاني بالداخلة

حكم قضائي ضد طبيبة وممرضة يشعل نار الاحتجاج في صفوف الاطر الصحية بمستشفى الحسن الثاني بالداخلة

عقب صدور أحكــام قضائية في حق طبيـبة وممرضة بالمستشفى الجهوي بالــداخلة عـلى إثر مقاضاتهم من طرف عـائلة أحد المرضى الذي بُترت يده، نظمــت الأطر التمريضية بالداخلة اليـوم الخميس وقفة احتجاجية وتضامنية مع زمــلائهم الذين راحوا ضحية غياب القوانين التنظيمية وضعف الموارد التقنية والبشرية حسب تعبيــر الممرضين والممرضات المحتجيـن.

وحسب تصريحات الأطر المحتجـة فإن الوزارة تتحمــل المسؤولية في ما آلت إليـه هذه القضية، خاصة انـها لم تطلع بدورهـا كوسيط من أجل حماية الأطر الطبية و ضمـان محاكمة عـادلة وتوفيـر المعطيات الدقيقة واللازمة للقضــاء قصد تحديد المسؤوليــات بشكل سليم، لاسيما أن الأمر في رمتــه تشوبه العديد من الإشكالات من ضمنــها الخصاص المهول في الموارد البشرية وكذا التجهيزات بالمراكز الإستشفــائية.

هذا وشدد المحتجون على احترامهم لاستقلالية القضاء وثقتهــم بإنصاف الأطر الطبية والتمريضية استئنــافيا، مؤكدين أنـهم سيقفون الى جنب زملائهـم ويساندونهم إيمــانا منهم بضرورة حماية الأطر الطبية ضد نقص المساطر القانونية، وهو الأمر الذي يجعل الطبيب والممرض يعيش بين إكراهات العمل ونقص الموارد من جهة وهـاجس الزج به في السجن في حـالة أي خطـأ مهني. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*