الرئيسية » أخبار الفساد » فضائح في جميعة شركات توزيع “الكهرماء”.

فضائح في جميعة شركات توزيع “الكهرماء”.

كشف رشيد المنياري، النائب الأول لرئيس المجلس الإداري لجمعية المشاريع الاجتماعية لوكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالمغرب، أن الرئيس الحالي، أحمد خليلي (بنسماعيل) ينفرد بتدبير شؤون الجمعية، وأن الأعضاء بالمجلس الإداري يجهلون ما يدور في دواليبها، وشكك في صفقات مع شركات بعينها، مثل صفقة أولاد حدو، التي تجاوزت 7 مليارات سنتيم، على أرض ليست في ملكية الجمعية، وصفقة بني ملال، التي تجاوزت سبعة ملايير سنتيم، وصفقة مركز الاصطياف الحوزية، 7 مليار سنتيم، وأيضا، على أرض ليست في ملكية الجمعية، وصفقة نادي كهرماء تمارة، وصفقات مركز إيموزار، ونادي مكناس، ومركز بنسليمان، وطوريطة تطوان، وفندق مراكش، حوالي متر مرع بقيمة أزيد من مليارات سنتيم، ونادي آسفي، وأشغال الصيان، غير المبررة، بنادي بوسكورة، والأشغال غير القانونية على الأرض المجاورة لنادي اولاد حدو، التي ليست في ملكية الجمعية.
 وفضح المنياري، في ندوة صحفية، الأربعاء في الرباط، اقتناء الرئيس لسيارة فارهة (BMW ليموزين 7.4 LD) بأزيد من 143 مليون سنتيم، ويدعي أن قيمتها 93 مليون سنتيم، وحتى هذا الرقم، يوضح المنياري، ضخم على جمعية للأعمال الاجتماعية، وتتجاوز قيمة سيارة رئيس الحكومة وباقي الوزراء بأضعاف الأضعاف. والأكثر من هذا أن هذه السيارة، الباهظة الثمن، تعرضت لحادث سير، وجرى إتلافها، ما يفسر سوء التدبير، ولم يقف الأمر هنا، بل تجرأ الرئيس واقتنى سيارة أخرى، من نوع أودي 8، لحوالي 100 مليون سنتيم، ما يجعل الجمعية تقتني سيارتين، بما مجموعه حوالي 243 مليون سنتيم في ظرف سنتين، بقرار انفرادي، وصفه المنياري بالخطير، والبعيد كل البعد عن الطابع الاجتماعي، في الوقت الذي بلغت فيه مديونية الجمعية أزيد من مليار سنيتم. وكشف المنياري أن بنسماعيل يوظف أبنائه، وأصهاره وأقربائه، على رأس الأندية، ومراكز الاصطياف، وبرواتب خيالية، راكموا على إثرها ثروات، علما أن الرئيس لم يكن سوى مستخدم بسيط في الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بالدار البيضاء (ليديك حاليا).
 وأعلن المنياري تمسكه بفضح الخروقات المالية، وسيفضح طابور الفساد بالجمعية، وأشار إلى أن الصمت على سوء التدبير خراب للمؤسسة، ودعا الجهات المسؤولة إلى التدخل لوقف النزيف. وكشف المنياري أن رئيس الجمعية يهدف إلى تفويت مجموعة من ممتلكات الجمعية، وسبق تفويت أخرى. يذكر أن أحمد خليل (80 سنة)، عضو الأمانة العامة للاتحاد المغربي للشغل، يترأس جمعية المشاريع الاجتماعية لوكالات وشركات توزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالمغرب، منذ 1987.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.