الرئيسية » أخبار الفساد » إعفاء المندوب الإقليمي للصحة بالرحامنة على خلفية عدم امثثاله لتعليمات المدير الجهوي وفضحه لممرضة شبح تتقاضى راتبها رغم تواجدها بكندا

إعفاء المندوب الإقليمي للصحة بالرحامنة على خلفية عدم امثثاله لتعليمات المدير الجهوي وفضحه لممرضة شبح تتقاضى راتبها رغم تواجدها بكندا

مكتب السراغنة

علمت الجريدة من مصادر موثوقة  أن المندوب الإقليمي للصحة بالرحامنة السيد حسن الوالي قد تم إعفاؤه من مهامه يوم أمس الاربعاء27 يونيو الجاري، شهورا قليلية من تنصيبه على رأس قطاع الصحة بالرحامنة قادما من مندوبية الصحة بسيدي بنور، و ذلك على خلفية الأوضاع المتردية التي يعيشها قطاع الصحة بالرحامنة، زالذي يعرف تدهورا كبيرا بسبب التطاحنات الكبيرة و المتشعبة بين الفصائل النقابية و الشغيلة فيما بينهم

مصادر لم تريد الكشف عن هويتها عزت سبب إعفاء المندوب الإقليمي للصحة إلى كشفه للمستور و عورة المنظومة الصحية بالرحامنة في وجه  رئيسه خالد الزنجاري المدير  الجهوي للصحة بجهة مراكش آسفي، كشف المستور يظهر جليا عبر أحد نمادجه في الوثيقة المسربة التي تتوفر الجريدة على نسخة منها، أخبر فيها وزير الصحة، المندوب الجهوي للصحة أن مندوبية الصحة بالرحامنة تكشف عن تواجد ممرضة “شبح” تتقاضى راتبها الشهري مند سنتين دون أي  سند قانوني ودون أن يحرك المدير الجهوي المساطر القانونية في حقها.

هذا و من المرتقب أن يتم تعيين مندوبة اقليمية  للصحة بالرحامنة يومه الخميس 28 يونيو الجاري بمقر المندوبية الجهوية بمراكش من طرف المندوب الجهوي للصحة و هي طبيبة قادمة من أحد المراكز القروية بالرحامنة، الشيء الذي يطرح أكثر من علامة استفهام حول مصير الصحة المتدهورة اصلا بالإقليم خصوصا بسبب الارتجالية التي يعرفها تسيير القطاع وتوالي تغيير المناديب دون تغيير السياسة ما يؤكد تحكم الرجل الأول بالقطاع في كل صغيرة وكبيرة وتسييره بجهاز التحكم عن بعد.

مصادرنا رفقة ساكنة الاقليم يطالبون المسؤولين عن إقليم الرحامنة و على رأسهم عامل الإقليم بالتدخل العاجل لوضع حد لهذه السيناريوهات الصبيانية والتسيير المزاجي داخل قطاع الصحة بالرحامنة  الذي يعتبر من أهم القطاعات الحيوية الحساسة و الاكثر حاجة لساكنة أغلبها يعيش ظروف معيشية هشة.

نسخة من المراسلة حول الممرضة الشبح التي يحميها المدير الجهوي:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.