الرئيسية » أخبار الفساد » تقارير سوداء تجر رئيس جماعة الوادي الخضر “الحمري” رئيس مصلحة الشؤون القروية بقلعة السراغنة وآخرون للقضاء والجريدة تنفرد بنشر التفاصيل

تقارير سوداء تجر رئيس جماعة الوادي الخضر “الحمري” رئيس مصلحة الشؤون القروية بقلعة السراغنة وآخرون للقضاء والجريدة تنفرد بنشر التفاصيل

علمت الجريدة من مصادر جد مطلعة أن تقارير سوداء كان أعدها رئيس دائرة الصهريج لمزم السابق حسن حمادة كانت وراء جر كلا من رئيس جماعة الوادي الأخضر حسن الحمري ( رئيس كصلحة الشؤون القروية بالعمالة) ورئيس جماعة سيدي عيسى بنسليمان البرلماني الاستقلالي أحمد التومي ورئيس جماعة قلعة السراغنة نورالدين أيت الحاج المدان بالسجن النافذ على خلفية تقارير مجلس جطو التي أحيلت على محكمة مرائم الأموال بمراكش.

وحسب المعلومات التي توصلت بها الجريدة فإن التقارير التي أعدها رئيس الدائرة والتي تتعلق في مجملها بسوء التدبير وجرائم المال العام  بالنسبة للأول والثاني في يجتمع كلا من التومي وأيت الحاج في شبهات حول استفادة الأخير من مقلع للرمال بالمجال الترابي لجماعة سيدي عيسى بنسليمان، وأضافت مصادرنا أن رئيس الدائرة كان على عهد توليه المسؤولية بالصهريج قد أحال ملفات الفساد المذكورة على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمراكش.

هذا وقد أعطى الوكيل العام للملك تعليماته للضابطة القضائية بسرية الدرك الملكي بقلعة السراغنة لمباشرة الاستماع للأطراف المعنية بالتقارير التي وصفت بالسوداء في انتظار تحديد تاريخ لجلسات المحاكمة، ويذكر أن رئيس الدائرة المعروف بصرامته واحترامه الشديد للقانون كان هدفا لحملة شرسة تعرض لها من الرؤساء المذكورين مدعومين بآخرين من مختلف جماعات الإقليم، وقد انتقل رئيس الدائرة خلال الحركة الانتقالية التي أعلنتها وزارة الداخلية في صفوف أطرها بناء على تعليمات ملكية سامية قوامها الجدية والكفاءة وهو ما اعتبره متتبعون اعترافا بكفاءة الرجل وخسارة للمنطقة بالنظر لمقاومته ومعاكسته تيار الفساد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.