الرئيسية » جهويات » أسواق السلام تستتمر 200 مليون درهم بمدينة سطات

أسواق السلام تستتمر 200 مليون درهم بمدينة سطات

على مساحة 7 هكتارات، سيضم المشروع مركزا تجاريا وسوقا ممتازا للعلامة و شقق فندقية و فضاء للترفيه.

في إطار مواصلة مجموعة “يينا” القابضة ، لتنفيذ استراتيجيتها الاستثمارية التطويرية، أعلنت مجموعة “أسواق السلام” المتخصصة في التوزيع اليوم عن تدشين مشروعها الخدماتي والسياحي والترفيهي الجديد “أسواق الشاوية”، بشراكة مع مدينة سطات، يضم مجموعة من المرافق والمنشآت الاقتصادية التي ستساهم في إعطاء دفعة قوية لاقتصاد المنطقة.

وأشرف اليوم كل من السيد عامل عمالة سطات وممثلي السلطات المحلية، إلى جانب السيدة ماما التاجموعتي، رئيسة مجموعة يينا القابضة، على تدشين هذا المجمع الخدماتي والسياحي والترفيهي، الذي خصص له غلاف استثماري بقيمة 200 مليون درهم.

وبمناسبة هذا التدشين، قال المدير العام لمجموعة أسواق السلام السيد عبد الكريم تسين، إن المجمع الخدماتي والسياحي والترفيهي “أسواق الشاوية”، الذي يقع عند المدخل الشمالي لمدينة سطات، يعتبر مشروعا ضخما مشتركا يرمي إلى المساهمة في التنمية الاقتصادية للجهة والمساهمة في تعزيز جاذبيتها.

وأضاف السيد المدير العام لأسواق السلام: “حرصت مجموعة يينا القابضة، من خلال إطلاقها لهذا المشروع الضخم، على الترجمة الميدانية للخطاب المولوي السامي لجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الذي ألقاه يوم الجمعة 12 أكتوبر 2018، والذي قال فيه جلالته “إننا نضع النهوض بتشغيل الشباب في قلب اهتماماتنا، ونعتبر أن هناك العديد من المجالات التي يمكن أن تساهم في خلق المزيد من فرص الشغل”.

وأكد السيد عبد الكريم تسين : “من هنا فإن مشروع “أسواق الشاوية” سيساهم في خلق 500 فرصة عمل مباشرة و300 منصب شغل غير مباشر، وهو مشروع يضم مركزًا تجاريا مع سوق ممتاز يمتد على مساحة 5000 متر مربع يحمل علامة “أسواق السلام”، وشقق فندقية، وقاعة للمؤتمرات ومنتزه ترفيهي متطور.

بالإضافة إلى السوق الممتازة أسواق السلام، سيوفر مركز التسوق، الذي يمتد على مساحة إجمالية تقدر بـ10500 متر مربع، رواقا للتسوق يضم حوالي 20 متجرا ، وموقفا للسيارات بطاقة استيعابية تبلغ 200 سيارة، ومطاعم، وأماكن مخصصة للعموم موجهة لاستقبال التظاهرات التجارية والثقافية.

وسيتم تشييد 90 شقة فندقية مؤلفة من طابق أرضي وطابقين علويين، كما سيضم قاعة متعددة الأنشطة بمساحة 800 متر مربع تقريبًا.

وسيوفر هذا المشروع مجموعة متكاملة من المرافق الترفيهية لساكنة المدينة وزوارها، إلى جانب فضاءات متعددة وملاعب للأطفال، ومسارات للمشي وملاعب رياضية جماعية. كما سيتم إعادة تأهيل واد بوموسى.

و يضم المشروع قاعة تمتد على مساحة 1300 متر مربع مخصصة لعرض السيارات الجديدة، كما سيضم المشروع محطة لتزويد الوقود بمساحة 1500 متر مربع ، ومسجد للصلاة.

في إطار مواصلة مجموعة “يينا” القابضة ، لتنفيذ استراتيجيتها الاستثمارية التطويرية، أعلنت مجموعة “أسواق السلام” المتخصصة في التوزيع اليوم عن تدشين مشروعها الخدماتي والسياحي والترفيهي الجديد “أسواق الشاوية”، بشراكة مع مدينة سطات، يضم مجموعة من المرافق والمنشآت الاقتصادية التي ستساهم في إعطاء دفعة قوية لاقتصاد المنطقة.

وأشرف اليوم كل من السيد عامل عمالة سطات وممثلي السلطات المحلية، إلى جانب السيدة ماما التاجموعتي، رئيسة مجموعة يينا القابضة، على تدشين هذا المجمع الخدماتي والسياحي والترفيهي، الذي خصص له غلاف استثماري بقيمة 200 مليون درهم.

وبمناسبة هذا التدشين، قال المدير العام لمجموعة أسواق السلام السيد عبد الكريم تسين، إن المجمع الخدماتي والسياحي والترفيهي “أسواق الشاوية”، الذي يقع عند المدخل الشمالي لمدينة سطات، يعتبر مشروعا ضخما مشتركا يرمي إلى المساهمة في التنمية الاقتصادية للجهة والمساهمة في تعزيز جاذبيتها.

وأضاف السيد المدير العام لأسواق السلام: “حرصت مجموعة يينا القابضة، من خلال إطلاقها لهذا المشروع الضخم، على الترجمة الميدانية للخطاب المولوي السامي لجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الذي ألقاه يوم الجمعة 12 أكتوبر 2018، والذي قال فيه جلالته “إننا نضع النهوض بتشغيل الشباب في قلب اهتماماتنا، ونعتبر أن هناك العديد من المجالات التي يمكن أن تساهم في خلق المزيد من فرص الشغل”.

وأكد السيد عبد الكريم تسين : “من هنا فإن مشروع “أسواق الشاوية” سيساهم في خلق 500 فرصة عمل مباشرة و300 منصب شغل غير مباشر، وهو مشروع يضم مركزًا تجاريا مع سوق ممتاز يمتد على مساحة 5000 متر مربع يحمل علامة “أسواق السلام”، وشقق فندقية، وقاعة للمؤتمرات ومنتزه ترفيهي متطور.

بالإضافة إلى السوق الممتازة أسواق السلام، سيوفر مركز التسوق، الذي يمتد على مساحة إجمالية تقدر بـ10500 متر مربع، رواقا للتسوق يضم حوالي 20 متجرا ، وموقفا للسيارات بطاقة استيعابية تبلغ 200 سيارة، ومطاعم، وأماكن مخصصة للعموم موجهة لاستقبال التظاهرات التجارية والثقافية.

وسيتم تشييد 90 شقة فندقية مؤلفة من طابق أرضي وطابقين علويين، كما سيضم قاعة متعددة الأنشطة بمساحة 800 متر مربع تقريبًا.

وسيوفر هذا المشروع مجموعة متكاملة من المرافق الترفيهية لساكنة المدينة وزوارها، إلى جانب فضاءات متعددة وملاعب للأطفال، ومسارات للمشي وملاعب رياضية جماعية. كما سيتم إعادة تأهيل واد بوموسى.

و يضم المشروع قاعة تمتد على مساحة 1300 متر مربع مخصصة لعرض السيارات الجديدة، كما سيضم المشروع محطة لتزويد الوقود بمساحة 1500 متر مربع ، ومسجد للصلاة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.